أهم الطرق الطبيعية لزيادة الخصوبة و تعزيز فرص الحمل

تعرف على أهم الطرق الطبيعية لزيادة الخصوبة و تعزيز فرص الحمل لدى النساء والرجال

يتعرض الكثير من الرجال و النساء في الفترات الأخيرة الي خطر الإصابة بالعقم, مع عدم معرفة الأسباب المؤدية لذلك, و لتنشيط الرحم و المبيضين و زيادة نسبة الخصوبة في الجسم بشكل عام, لذلك جئنا إليك بأفضل الأطعمة التي ستساعد على زيادة نسبة خصوبتك منزليا بدلا من تناولك لتلك العلاجات المنتشرة بكثافة في الأسواق و الغالية الثمن أيضا.

 

 أهم الأطعمة التي تساعد على زيادة الخصوبة.

1) مضادات الأكسدة.

تناول الأطعمة الغنية بالمواد المضادة للأكسدة مثل: الفواكه, الخضروات الورقية الخضراء, المكسرات و الحبوب الكاملة و أيضا التي تحتوي على كميات عالية من الزنك, بيتا كاروتين, اللوتين و حمض الفوليك, الموجود بكميات عالية في (القرنبيط, البرتقال و الليمون), يساعدان على زيادة نسبة الخصوبة سواء في النساء أو الرجال  فوفقا لما أشارت إليه الدراسات أن تناول 75 جرام من المواد المضادة للأكسدة يوميا, خصوصا عند الرجال, يحسن من نوعية الحيوانات المنوية و يزيذ من فرص الحمل بنسبة أكبر من 23%.

2) سعرات حرارية أعلى.

فوفقا لما أشارت اليه الدراسات أن تناولك للفطار الغني بالسعرات الحرارية قد يحسن من قدرة التأثيرات الهرمونية على متلازمة تكيسات المبايض, أحد الأسباب الرئيسية للعقم, يخفض من مستويات الأنسولين بنسبة 8%, التيستوستيرون بنسبة 50% و يحسين كفائة المبايض بنسبة 30%. مع ملاحظة أن: زيادة حجم وجبة الإفطار دون التقليل من حجم وجبة العشاء قد يعرضك للسمنة.

3) الدهون الصحية.

لأن زيادة تناولك للدهون الغير مشبعة مثل: (الزيوت النباتية المهدرجة, السمن, الأطعمة المقلية, المنتجات المصنعة و السلع المخبوزة), يزيد من خطر تعرضك للعقم بنسبة 30% لأثارها السلبية على الأنسولين بالأضافة الي أن تناوك للدهون المحولة بدلا من الكربوهيدرات يزيد أيضا من تعرضك للعقم بنسبة 73%. لذلك فمن المستحسن تناول الأطعمة الغنية بالدهون الصحية كزيت الزيتون البكر الممتاز, زيت جوز الهند, زيت الأفوكادو أو الزبدة لزيادة فرص الخصوبة لديك.

4) كربوهيدرات أقل.

فحرصك على تناول الأطعمة منخفضة الكربوهيدرات يحسن من مستويات هرمون الأنسولين و التستوستيرون, المسببان للعقم خاصة للنساء ذوي تكيسات المبايض, يحافظ على وزنك الصحي, يخفض من مستويات الأنسولين, يخصلك من الكثير من الدهون و يساعدك أيضا على أنتظام الحيض. فوفقا لما أشارت اليه الدراسات أن تناولك للأطعمة عالية الكربوهيدرات يزيد من خطر تعرضك للعقم بنسبة 78% على عكس أولئك الذين يتبعون نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات.

5) لا للكربوهيدرات المكررة.

الأفراط في تناول الكربوهيدرات المكررة مثل: (الأطعمة و المشروبات السكرية, الحبوب المصنعة, المكرونة البيضاء, الخبز و الأرز) يزيد من نسبة السكر في الدم و كذلك الأنسولين و بالتالي زيادة خطر أصابتك بالعقم و تقليل فرص الحمل.

6) ألياف أكثر.

الأطعمة الغنية بالألياف مثل: (الفواكه كالكيوي, الخضروات, البقوليات و الحبوب الكاملة) تساعد جسمك على التخلص من الهرمونات الزائدة كهرمون الأستروجين و تحافظ أيضا على إعادة توازن نسبة السكر في الدم. فوفقا لما أشارت إليه الدراسات أن تناولك ل 10 جرام من الألياف يوميا يخفض من خطر تعرضك للعقم بنسبة 44% خاصة للنساء الأكبر من 32 عام.

7) البروتينات النباتية.

من الأفضل استبدال بعض البروتينات الحيوانية مثل: (اللحوم, الأسماك و البيض) بالمصادر الأخرى النباتية مثل: (الفاصوليا, المكسرات و البذور), لأن وفقا لما أشارت اليه احدى الدراسات أن تناول كميات كبيرة من البروتينات الحيوانية يزيد من خطر الأصابة بالعقم بنسبة 32% على عكس البروتينات النباتية التي تزيد من خصوبتك بنسبة تصل الي 50%.

8) منتجات الألبان عالية الدسم.

فأستبدالك منتجات الألبان قليلة الدسم بالأنواع الأخرى عالية الدسم و بالدهون تزيد من نسبة خصوبتك و فرص حملك بنسبة 27%.

9) الفيتامينات.

حرصك على تناول المكملات الغذائية و الفيتامينات يوميا بما في ذلك الشاي الأخضر, حمض الفوليك, فيتامين E و فيتامين B6) يزيد من نسبة خصوبتك, يحسن من فرص حملك و يقلل أيضا من خطر تعرضك للعقم بنسبة تصل إلي 41%.

10) الحديد و مكملاته.

أحرصي على تناول الأطعمة الغنية بالحديد أو حتى بأخذ مكملات الحديد يوميا لأنها فعالة في تقليل خطر تعرضك للعقم بنسبة 40%, مع الحرص على تناول الأطعمة و المشروبات الغنية بفيتامين سي لزيادة القدرة على أمتصاصه.

  • بذور القرع.

فتناولك لكوب واحد من بذور اليقطين يمدك بحوالي 20.7 ملج من الحديد أي ما يعادل 115٪ من القيمة اليومية اللازمة.

  • المحار.

فهو يعتبر من ضمن المنشطات الجنسية الطبيعية لأن تناولك لواحدة متوسطة الحجم من المحار الخام تعطيك حوالي 2.6 ملغ من الحديد أي ما يعادل (14٪ DV).

  • السبانخ.

الخضروات الورقية الخضراء كالسبانخ, السلق و اللفت تعتبر كلها مصادر كبيرة من الحديد, فمثلا تناولك لكوب من السبانخ المطبوخة يمدك بأكثر من 6 ملغ من الحديد.

11) أحماض أوميجا 3 الدهنية.

أحرصي على تناول الأطعمة الغنية بأحماض أوميجا 3 الدهنية مثل: (مكملات زيت السمك, الجوز, بذور شيا و بذور الكتان, كبد سمك القد, سمك السردين, سمك السالمون, الأنشوجة أو الماكريل) لزيادة نسبة خصوبتك و فرص حملك.

  • فمثلا: تناولك لأوقية واحدة من بذور الشيا تمدك بحوالي 4915 ملغ من أحماض أوميغا 3 الدهنية الأساسية.
  • و ربع كوب من الجوز يقدم لك ما يقرب من 113٪ من القيمة اليومية من اوميجا 3.

12) البيض.

لأحتوائه على كميات عالية من فيتامين D, الكولين, حمض الفوليك و فيتامين “أ” اللازمان لتعزيز عملية الإباضة و زيادة فرص الحمل.

13) بذور عباد الشمس.

لأحتوائها على نسب عالية من الزنك و التي تساعد جسمك على الاستفادة بأكبر قدر من الإمكان من هرمون: (الاستروجين و البروجسترون) الضروري لصحة عملية التبويض و زيادة نسبة الخصوبة, بالإضافة إلي قدرتها على زيادة إنتاج الحمض النووي و الذي يمكن أن يساعد في دعم جودة البيض.

14) حبوب لقاح النحل.

لغناها بالعديد من المغذيات الفعالة في تحفيز و دعم وظائف المبيضين في حالة الرغبة في الحمل, لذلك يمكنكك تناولها بمفردها أو حتى بأضافتها الي السلطات المختلفة المفضلة لديك.

15) التوت الأحمر.

لغناه بالعديد من المعادن مثل: الكالسيوم, الحديد, الفوسفور و البوتاسيوم بالإضافة إلى قدرته على تنشيط وظائف الرحم إلي حد كبير و كذلك دعم الجهاز الهضمي أيضا.

16) الهندباء.

لغناه بالكالسيوم, المغنيسيوم, فيتامين C و لقدرته أيضا على إزالة السموم من الجسم و التي قد تقلل من خصوبتك مما قد يؤثر على فرص حملك.

17) الفلفل الألوان.

لغناه بكميات عالية من فيتامين (ج), فمثلا الفلفل الأصفر يمدك بحوالي 341 ملج من فيتامين (ج) بما يعادل 569٪ RDA, و الفلفل الأحمر ب 209 ملج أي حوالي 349%  و كذلك الأخضر ب 132 ملج و التي تساوي 220%.

18) البروكلي.

فنصف كوب من البروكلي المطبوخ يعطي لك حوالي 84.2 ميكروجرام من حمض الفوليك أي ما يعادل (21٪ من RDI الخاص بك) بالأضافة الي فاعليته الرهيبة في تحقيق التوازن بين مستويات هرمون “الاستروجين” و الجهاز التناسلي اللازم لصحة عملية الأباضة.

19) الافوكادو.

لغناه بالمعادن, الفيتامينات و بالأخص فيتامينات E, الدهون الأساسية, البروتين, الكربوهيدرات و الألياف, و الذي ثبتت فاعليته في تحسين بطانة الرحم و زرع الأجنة.

20) البنجر: لأحتواء البنجر على كميات وفيرة من النترات, الريسفيراترول بالأضافة الي مضادات الأكسدة المعروفة لمكافحة العقم خاصة المرتبط بالعمر.

21) الرمان:

 الرمان غنى  بفيتامينات C و K, حامض الفوليك و العديد من المعادن الأخرى اللازمة لزيادة الخصوبة و كذلك لمنع تلف المخ للأجنة أثناء فترة الحمل.

22) الكينوا:

لأحتوائه على نسبة عالية من البروتينات المطلوبة أثناء فترة الحمل و اللازمة لزيادة الخصوبة و فرص الحمل.

23) الموز:

لأحتوائه على كميات وفيرة من فيتامين بي6 التي تساعد على زيادة الخصوبة, فرص الحمل و كذلك تنظيم الهرمونات.

 

و لتجنب التعرض للعقم بأكثر قدر من اللإمكان يمكنك:

1- شرب المياه بكميات كبيرة لا تقل عن 8 أكواب يوميا.

2- التخلص من التوتر و الحصول على قدر كافي من الراحة و الأسترخاء يوميا.

3- الأنتظام على ممارسة الرياضة يوميا و تقليل تناول البروتينات الحيوانية.

4- التخلص من الوزن الزائد حتى الحصول على الوزن المثالي.

5- تجنب تناول كميات كبيرة من الكحوليات, الكافيين و منتجات الصويا الغير مخمرة.

فوائد ويكي