الرئيسية / فوائد / أهم فوائد و أضرار الأفوكادو

أهم فوائد و أضرار الأفوكادو

تعرفي معنا في هذا المقال على أهم فوائد و أضرار فاكهة الأفوكادو سواء كانت للصحة العامة, للشعر أو حتى للجسم مع الشرح التفصيلي لقيمتها الغذائية.

أولا: القيمة الغذائية لكل 100 غرام من الأفوكادو.

– الطاقة: 670 كيلو جول (160 سعر حراري)
– الكربوهيدرات: 8.53 غرام
– السكريات: 0.66 غرام
– الألياف الغذائية: 6.7 غرام
– الدهون 14.66 غرام
– الدهون الأحادية المشبعة: 2.13 غرام
– الدهون الاحادية الغير مشبعة: 9.80 غرام
– البروتين: 2 غرام

  • الفيتامينات

– فيتامين (أ): “بيتا كاروتين”, “اللوتين” و “الزياكسانثين” = (1٪) 7 ميكروغرام, (1٪) 62 ميكروغرام و 271 ميكروغرام
– الثيامين (بي1): 0.067 ملغ = 6%
– الريبوفلافين (بي2): 0.13 ملغ = 11%
– النياسين (بي3): 1.738 ملغ = 12%
– حمض البانتوثنيك (بي5): 1.389 ملغ = 28%
– فيتامين بي6: 0.257 ملغ = 20%
– حمض الفوليك (بي9): 81 ميكروغرام = 20%
– فيتامين سي: C 10 ملغ = 12%
– فيتامين أي: 2.07 ملغ = 14%
– فيتامين كاف: 21 ميكروغرام = 20%

  • المعادن

– الكالسيوم: 12 ملغ = 1%
– الحديد: 0.55 ملغ = 4%
– المغنيسيوم: 29 ملغ = 8%
– المنغنيز: 0.142 ملغ = 7%
– الفوسفور: 52 ملغ = 7%
– البوتاسيوم: 485 ملغ = 10%
– الصوديوم: 7 ملغ = 0%
– الزنك: 0.64 ملغ = 7%

  • المكونات الأخرى

– المياه: 73.23 غرام
– الفلوريد: 7 ميكروغرام

ثانيا: أهم فوائد الأفوكادو للصحة و البشرة.

1) مفيد لصحة القلب و الأوعية الدموية.

– لأحتوائه على: حمض الأوليك, حمض الفوليك المفيد جدا للنساء الحوامل, الألياف, الدهون الأحادية الغير مشبعة, كميات عالية من فيتامين E التي تمنع أكسدة الكولسترول, البوتاسيوم الذي ينظم أرتفاع ضغط الدم المسبب لمشاكل القلب و الكلى, الفولات القادر على خفض مستويات الحمض الأميني الخطيرة في الدم الي جانب أحتوائه على “الفيتوسترولس” الذي يحد من امتصاص الكوليسترول في الدم.

– لقدرته على: خفض الكولسترول السئ LDL, زيادة نسبة الكولسترول الأكثر فائدة HDL, تقليل أرتفاع الدهون الثلاثية في الدم,

2) يعالج مشاكل ضغط الدم.

لأحتوائه على كميات عالية من البوتاسيوم, تفوق تلك الموجودة في الموز, و بالتالي فهو يقلل من خطر الأصابة بالفشل الكلوي و أمراض القلب المختلفة لأن نقص البوتاسيوم قد يسبب غالبا أرتفاع ضغط الدم المسبب للأزمات القلبية, السكتات الدماغية و كذلك أمراض الكلى. 

3) يقي من خطر الأصابة بالسرطان.

– لغناه بالكاروتينات المضادة للأكسدة (مثل: ألفا كاروتين, بيتا كاروتين, بيتا-كريبتوزانتين, لوتين و الزياكسانثين) القادرة على حماية خلايا الجسم من التغيرات السرطانية الي جانب أحتوائها على الدهون الأحادية الغير مشبعة و التي تعزز من أمتصاص الجسم لهذه الكاروتينات.

– يحتوي أيضا على كميات عالية من فيتامين E الذي يمنع خطر الأصابة بسرطان الثدي و على كميات أخرى عالية من فيتامين C الذي يقي من العديد من السرطانات الغير هرمونية مثل: سرطان البنكرياس, المعدة و سرطان الرئة.

4) مفيد لصحة الجلد و البشرة.

– لأحتوائه على نسب عالية من الدهون الأحادية الغير مشبعة المفيدة للون و صحة البشرة, تحافظ على رطوبة البشرة و تتحكم أيضا في مشاكل حب الشباب, الرؤوس السوداء و مشاكل البشرة الدهنية المتعددة.

– لغناه بدهون أوميغا 9 الدهنية التي تقلل من خطر الأصابة بأحمرار و تهيج الجلد الي جانب قدرتها على أصلاح جلايا الجلد التالفة و تسريع عملية ألتئلم الجروح.

– لوجود الكاروتينات المضادة للأكسدة و كميات عالية من فيتامين E التي تحمي البشرة من ظهور التجاعيد و علامات الشيخوخة الأخرى, فضلا عن أحتوائه على فيتامين (ج) الذي يزيد من انتاج الكولاجين و بالتالي زيادة مرونة الجلد.

فقط ضعي على وجهك معجون (نصف ثمرة أفوكادو مهروسة, ملعقة طعام عسل و ملعقة طعام لبن غير مبستر), مع وضع شريحتين من الخيار على عينيك, لمدة لا تقل عن 15 دقيقة قبل شطفه بالماء الدافئ.

5) مفيد لمرض السكري.

لأحتوائه على: حمض الأوليك الذي يخفض من نسب الكوليسترول السئ LDL و يرفع من نسب الكوليسترول الجيد HDL, الدهون الأحادية الغير مشبعة التي تحد من أرتفاع مستويات الدهون الثلاثية و تحسن من وظائف الأنسولين و سكر الدم, البوتاسيوم الذي يحافظ على صحة القلب و ينظم سكر الدم, فيتامين C الذي يعزز من صحة الأوعية و الشعيرات الدموية و بالتالي تحسين وظائف الجهاز المناعي الي جانب أحتوائه على نسب عالية من فيتامين E الذي يخفض من أكسدة الكولسترول المسبب للنوبات القلبية و السكتات الدماغية و بالتالي الحماية من تلف الأعصاب خاصة لمرضى السكري الذين يعانون من أعتلال الأعصاب الطرفية.

6) يعالج التهاب المفاصل.

لغناه بالدهون الأحادية الغير مشبعة, الفيتوسترولس, مضادات الأكسدة, فيتامين E و C و مجموعة متنوعة من الكاروتينات التي تساعد في الحد من التهاب المفاصل.

7) مفيد للنساء الحوامل.

لأحتوائه على تركيزات عالية من حمض الفوليك فكل نصف كوب منه يمدك بحوالي 45 ميكروغرام من حمض الفوليك الي جانب غناه بفيتامين B الذي يقلل و يمنع خطر الأصابة بالعيوب الخلقية كاللثة المشقوقة و كذلك فيتامين K فتاولك لثمرة واحدة من الأفوكادو تمدك بحوالي 40٪ من الاحتياجات اليومية  من فيتامين ك.

8) مفيد للجهاز الهضمي و علاج جيد للأمساك.

 لأحتوائه على نسب عالية من الألياف الغذائية, فكل كوب منه يعطيك حوالي 8 غرامات من الألياف القابلة و الغير قابلة للذوبان, المفيدة لتحسين عملية الهضم, تشجيع حركة الأمعاء العادية, منع الإمساك و أيضا تقليل خطر الإصابة بسرطان القوقون.

9) يساعدك على أنقاص الوزن.

لأحتوائه على نسب عالية من الدهون, الألياف, السعرات الحرارية المفيدة في عملية إنقاص الوزن و كذلك الأحماض الدهنية الأحادية الغير مشبعة التي يتم أستخدامها كمصدر من مصادر الطاقة التي تشعرك بالشبع و الأمتلاء و بالتالي الحد من شعورك بالجوع و قمع شهيتك. فضلا عن أحتوائها على نسب عالية من الدهون الصحية و أخرى قليلة من الكربوهيدرات المصنعة المفيدة جدا في حالة رغبتك لإنقاص وزنك.

10) مفيد للعين.

لأحتوائها على نسب عالية من المواد المضادة للاكسدة بما في ذلك “اللوتين” و “الزياكسانثين” المهمة و اللازمة لصحة العين عن طريق تقليل خطر الأصابة بالضمور البقعي أو إعتام عدسة العين خاصة بالنسبة لكبار السن.

فقط ضعي على عينيك ماسك مهروص الأفوكادو مضافا اليه القليل من الألوفيرا لمدة 10 دقائق قبل شطفه بالماء الفاتر.

11) يحمي من خطر الأصابة بأمراض الكبد.

لأحتوائه على نسب عالية من الدهون الصحية التي تخفض من نسب الكولسترول السئ و ترفع من نسب الكولسترول الجيد, فيتامينات C و E التي تحد من عمل الجذور الحرة و لقدرته أيضا على إنتاج “الجلوتاثيون” المسؤول عن تصفية المواد الضارة من الكبد و حمايته من التلف. هذا الي جانب خصائصه المضادة للالتهابات, بسبب أحتوائه على كل من فيتامين E و K, التي تقلل من خطر الأصابة بالألتهاب الخلوي المسبب لألتهاب خلايا الكبد.

12) جيد لصحة الأسنان.

لخصائصه المضادة للأكسدة و للجراثيم و أيضا لأحتوائه على مركبات “الفلافونويد” القادرة على تخليصك من رائحة الفم الكريهة الناتج عن عسر الهضم أو أضطراب المعدة بلأضافة الي قدرتها على قتل بكتريا الفم. أيضا فتناولك المنتظم للأفوكادو يقيك من خطر الأصابة بالسرطان الفموي.

13) جيد للعظام.

لأحتوائه على نسب عالية من الكاروتينات مثل: الزياكسانثين و اللوتين التي تقلل من خطر تعرضك لعيوب الغضروف أو حتى لهشاشة العظام الي جانب غناه بالمعادن الأساسية كالفوسفور, النحاسو الزنك و أيضا على كميات ضئيلة من السيلينيوم و الكالسيوم.

14) يحسن المزاج و يقلل من تعرضك للأكتئاب.

لأحتوائه على نسب عالية من حمض الفوليك (فيتامين ب) و الذي يمنع الحمض الأميني من أنتاج مادة :السيروتونين و “الدوبامين” و بالتالي مساعدتك على النوم بشكل أفضل, تحسين مزاجك, شعورك بالسعادة و زيادة طاقتك على مدار اليوم و بالتالي تقليل تعرضك للأكتئاب.

15) يزيد من كفائة جهازك المناعي.

لأنه مصدر كبير من فيتامينات B , C و E التي تساعدك على محاربة الأمراض و العدوى و بالتالي تعزيز جهازك المناعي بصورة طبيعية.

16) مفيد لصحة العقل و الدماغ.

لأحتوائه على كميات عالية من النحاس التي تنشط الدماغ, فتناولك لثمرة واحدة من الأفوكادو يوميا تمدك بحوالي 20٪ من احتياجاتك اليومية من النحاس.

17) مفيد للشعر.

فهو يعتبر بلسم طبيعي للشعر, خصوصا للشعر الجاف, الذي يساعدك على حماية شعرك من الحرارة و المواد الكيميائية الأخرى بفضل غناه بفيتامينات B و E و كذلك أحماض أوميغا 3 الدهنية. فتدليكك لشعرك و فروة رأسك بمعجون ثمرة الأفوكادو يساعد على زيادة لمعانه و نموه, منع تساقه, تقليل هيشانه و تقصفه, ترطيب فروة الرأس الي جانب تحسين الدورة الدموية في فروة الرأس. 

فقط ضعي على شعرك و فروة رأسك مهروس الأفوكادو مضافا اليه القليل زيت الزيتون, اللبن و صفار البيض مع الحرص على تغطيته بغطاء بلاستيكي لمدة ساعة تقريبا قبل شطفه جيدا بالماء و الشامبو.

18) مفيد للأطفال.

لأحتوائه على العديد من الدهون الاحادية الغير مشبعة التي تلعب دورا أساسيا في نمو الطفل خاصة الأطفال الرضع بغناه ب: النياسين, البوتاسيوم, الفولاسين, فيتامين B2 و B1 و المغنيسيوم اللازمان لصحة الجسم و العقل للأطفال.

ثالثا: الأثار الجانبية من الأفراط في تناول الأفوكادو:

1- يجب تجنب أستخدامه بالنسبة للأمهات الحوامل و المرضعات: لأنه قد يقلل من أنتاج الحليب و يلحق بعض الأضرار بالغدة الثديية الي أنه قد يسبب أضرابات في معدة الطفل نتيجة لأفراط الأم المرضعة في تناوله.

2- قد يسبب الحساسية كأحمرار الجلد, الحكة أو حتى الأكزيميا و القئ.

3- قد يسبب: الانفلونزا, الشلل, الغثيان, اضطرابات المعدة و الأمعاء, الصداع النصفي, الحمى, الخمول أو حتى الربو.

4- قد يسبب تلف الكبد.

5- يجب تجنب تناوله بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من حساسية “اللاتكس”.

6- قد يزيد من مستوى الأجسام المضادة في مصل الدم في الجسم والتي قد تسبب الحساسية.

7- قد يخفض نسبة الكولسترول في الدم.

8- قد تكون معرضا للسمنة لأحتوائه على نسب عالية من السعرات الحرارية.

9- قد يسبب حساسية الفم مثل الحكة و تورم اللسان.

10- قد يقلل من تأثير الأدوية المضادة للالتهابات. وبالتالي ترقق الدم.

11- قد يسبب اضطرابات الجهاز الهضمي أو حتى تهيج المعدة.

https://healthiestfoods.co.uk/health-benefits-of-avocado

19 Evidence-Based Health Benefits of Avocado

https://www.stylecraze.com/articles/amazing-benefits-of-avocado-for-skin-hair-and-health/#gref

https://www.stylecraze.com/articles/serious-side-effects-of-avocados/#gref