الرئيسية / فوائد / الفوائد الصحية للعرقسوس. 19 فائدة

الفوائد الصحية للعرقسوس. 19 فائدة


العرقسوس نوع من أنواع الاعشاب، له طعم و نكهة لذيذة تعطيه طعم حلو و مميز عن السكر المكرر العادي، يمكن إستغلاله في صنع الحلويات و العصائر المختلفة، متاح بسهولة في الأسواق بأشكاله المختلفة فمنه العصى، المجفف، البودر  له العديد من الفوائد الطبية التي تستخدم على نطاق واسع في جميع أنحاء العالم. فقط إقرأ المقال التالي لمعرفة أهم فوائده، قيمته الغذائية و كذلك أضرار الإفراط في تناوله.

أولا: القيمة الغذائية لكل عصى أو عود من  العرقسوس.

السعرات الحرارية من الدهون: 0 سعر حراري = 41
إجمالي الدهون: 0.01 جم = 0٪
الدهون المشبعة: 0 جرام = 0٪
الكولسترول: 0 ملج = 0٪
الصوديوم: 6 ملج = 0٪
البوتاسيوم: 4 ملج
إجمالي الكربوهيدرات: 10.29 جم = 3٪
الألياف الغذائية: 0 جرام = 0٪
السكريات: 7.7 جم
بروتين: 0 جرام
فيتامين (أ): 0٪
فيتامين (سي):  0٪
الكالسيوم: 0٪
الحديد: 0٪

ثانيا: أهم الفوائد الصحية للعرقسوس.

1) مفيد للجهاز الهضمي.

لخصائصه المضادة للإلتهابات و للجراثيم الفعالة في: تنظيم حركة الأمعاء، تقليل ألام و إلتهابات المعدة، حماية البطانة الداخلية للمعدة من العدوى و كذلك علاج مشاكل الإمساك، الحموضة، قرحة و حرقة المعدة. فقط إحرص على شرب شاي العرقسوس من مرتين الي ثلاث مرات يوميا لمدة أسبوع.

2) مفيد للجهاز التنفسي.

لخصائصه المضادة للإلتهابات، للميكروبات، للبكتريا، للفيروسات و للأكسدة الفعالة في علاج حالات التهاب الجهاز التنفسي، التهابات الحلق، التهاب الشعب الهوائية، نزلات البرد و السعال، الربو فضلا عن قدرته على تخفيف المخاط المتراكم في الشعب الهوائية و بالتالي تخفيف ألام الإزدحام و السعال. فقط إشرب كوب من شاي العرقسوس عدة مرات يوميا لبضعة أيام أو تناول ½ ملعقة صغيرة من مسحوق العرقسوس المضاف اليها القليل من العسل مرتين يوميا لبضعة أيام.

3) يعالج القرح و الهربس.

لخصائصه المضادة للإلتهابات و الفيروسات الفعالة في مكافحة و علاج فيروس الهربس، ببساطة أمضغ 200 ملغ من كبسولات العرقسوس مرتين أو ثلاثة يوميا أو غرغر فمك بشاي العرقسوس البارد 4 مرات يوميا.

4) مفيد لصحة الكبد.

لخصائصه الطبيعية المضادة للإلتهابات و للأكسدة الفعالة في محاربة الجذور الحرة المسببة لتلف و إلتهابات الكبد فضلا عن قدرته على حمايتك من الإصابة بإضطرابات الكبد كاليرقان و أمراض الكبد الدهنية الغير كحولية. ببساطة تناول مكملات العرقسوس (طبعا بعد إستشارة الطبيب) أو إشرب شاي العرقسوس مرة يوميا لمدة أسبوع مع تكرار هذه العملية بعد اخذ إستراحة لبضعة أسابيع.

5) يساعد على إنقاص الوزن.

لإحتوائه على “الفلافونويدات” التي تقلل من تراكم الدهون الزائدة في الجسم، لذلك يمكنك تناول 900 ملج من زيت العرقسوس يوميا لمدة 8 أسابيع مع تجنب تناول حلوى العرقسوس لإحتوائها على كميات كبيرة من السكر المضاف.

6) مفيد لصحة الفم.

لخصائصه المضادة للبكتيريا و للميكروبات الفعالة في منع إصابتك بالبلاك، رائحة الفم الكريهة و كذلك الأنواع و الأشكال المختلفة لمشاكل اللثة و الأسنان. ببساطة أمضغ عدد قليل من جذور العرقسوس المجففة، إستخدم أنواع غسول الفم التي تحتوي على نسبة لا بأس بها العرقسوس أو حتى نظف أسنانك، خاصة بعد الوجبات و قبل الذهاب الي النوم، بعصا العرقسوس و إستخدمها تماما كالسواك.

7) يقوي جهاز المناعة.

بفضل غناه بالمواد المضادة للأكسدة الفعالة في تقوية و تحسين كفائة الجهاز المناعي للجسم. ببساطة إنتظم على شرب شاي العرقسوس يوميا أو تناوله كمكملات غذائية لكن بعد إستشارة طبيبك الخاص.

8) مفيد للنساء بعد سن اليأس.

لإحتوائه على كميات عالية من فيتامينات (ب) و مركبات “الفيستروجينيك” الفعالة في تنظيم مستويات هرموني الإستروجين و البروجسترون، تقليل الألام المرتبطة بإنقطاع الطمث و أيضا علاج حالات الأرق، الإكتئاب، التعرق الليلي، جفاف المهبل و كذلك تقلب المزاج. فقط إحرص على إستشارة طبيبك أولا لإخبارك بالجرعة الصحيحة لتجنب التعرض لأيه أثار جانبية.

9) يعالج التهابات المفاصل.

لخصائصه المضادة للإلتهابات و للأكسدة الفعالة في تقليل أضرار الجذور الحرة المسببة لألام و إلتهابات المفاصل، ببساطة إشرب بضعة أكواب من شاي العرقسوس بإنتظام يوميا أو تناوله كمكملات غذائية بعد إستشارة طبيبك الخاص.

10) يعالج الاكتئاب.

لإحتوائه على كميات كبيرة من المعادن الأساسية بما في ذلك المغنيسيوم، الكالسيوم، البيتا كاروتين، الفلافونويدات و الغليسيررهيزين التي تحسن أداء و عمل الغدد الكظرية و بالتالي مكافحة العصبية و الإصابة بالإكتئاب.

11) يقي من الإصابة بالسرطان.

لغناه بالعديد من المواد المضادة للأكسدة الفعالة في محاربة الجذور الحرة المسببة لنمو الخلايا السرطانية و بالتالي الوقاية من الإصابة بأنواع السرطان المختلفة بما في ذلك سرطان الثدي، القولون و البروستاتا.

12) مفيد لمرضى متلازمة التعب المزمن.

لإحتوائه على حمض “الغليسيررهيزينيك” الذي يقلل إحساسك بالتعب و الإجهاد و يشعرك بالمزيد من الطاقة، النشاط و الحيوية خاصة بعد العمليات الجراحية.

13) يعالج السل.

لخصائصه المضادة للجراثيم، للميكروبات الفعالة في علاج التهابات الرئة، السل الرئوي و أإيضا في تقليل مدة عملية الشفاء.

14) مفيد لصحة القلب و الأوعية الدموية.

لغناه بالمواد المضادة للأكسدة، لقدرته على خفض مستويات الكولسترول السيء LDL و رفع مستوياته الأخرى الجيدة HDL فضلا عن فاعليته في منع تراكم البروتينات الدهنية داخل الجسم و بالتالي تقليل التعرض للنوبات القلبية، السكتات الدماغية أو حتى تصلب الشرايين.

15) يخلص الجسم من السموم.

بفضل خصائصه الملينة المضادة للأكسدة و الفعالة في إزالة تراكمات السموم و النفايات السامة الضارة من الجسم.

16) يزيد من خصوبة المرأة.

لقدرته على تنظيم: إفراز الجسم لهرمون الإستروجين، فترات الحيض الغير منتظمة و كذلك إستعادة مستويات الإباضة العادية و بالتالي زيادة فرص الحمل. هذا الي جانب قدرته على الحد من مستويات هرمون “التستوستيرون” مما يجعله علاج فعال لمتلازمة المبايض متعددة التكيسات.

17) مفيد للبشرة.

فإستخدامك له موضعيا يساعدك على علاج أمراض: الإكزيميا، الصدفية، القدم الرياضي، التورم، إحمرار الجلد المستمر و كذلك الحكة.

18) مفيد للشعر.

لفاعليته في الحد من إفراز الدهون في فروة الرأس و بالتالي تجنب مشاكل قشرة الرأس و الحكة، فضلا عن تحكمه في إفراز الجسم لهرمون “الديهدروتستوستيرون” و بالتالي زيادة و تحفيز نمو الشعر.

19) مفيد لمرضى السكري.

لقدرته على خفض مستويات السكر في الدم، مقاومة الأنسولين، علاج أمراض الكلية السكري و بالتالي منع الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

ثالثا: الإحتياطات و التحذيرات من تناول العرقسوس.

1- تناول العرقسوس لأكثر من أسبوعين قد يسبب إرتفاع مستويات ضغط الدم، إنخفاض مستويات البوتاسيوم، عدم إنتظام الدورة الشهرية، إضطرابات الكلى، إحتباس السوائل، إرتفاع مستويات ضغط الدم، إضطرابات القلب، الصداع، إنخفاض مستويات الشهوة و الرغبة الجنسية خاصة عند الرجال، الضعف، الشلل، تلف الدماغ أو حتى تشوهات الأيض.
2- قد يؤثر على مستويات هرمون “الكروتيزول” أو يتفاعل مع أدوية إدرار البول أو أدوية إتفاع ضغط الدم لذلك من الأفضل إستشارة الطبيب المعالج أولا قبل تناولها.
3- على مرضى السكري، الكلى و إنخفاض مستويات البوتاسيوم تجنب تناول العرقسوس أو حتى مكملاته.
4- من الأفضل تجنب تناوله خاصة بالنسبة للنساء الحوامل و المرضعات لإنه قد يسبب الإجهاض خاصة في الشهور الأولى من الحمل.

5- قد يوئر على مستويات ضغط الدم في الجسم لذلك يفضل التوقف عن تناوله قبل أسبوعان على الأقل من إجراء أيه عمليات جراحية.