الرئيسية / الحمل والولادة / فوائد الزبيب للمرأة الحامل و أهم أثارها الجانبية

فوائد الزبيب للمرأة الحامل و أهم أثارها الجانبية

الزبيب هو واحد من أصح الوجبات الخفيفة و هو بديل مناسب للحلوى و للشوكولاته بسبب طعمه الحلو اللذيذ. هو في الأساس عبارة عن عنب مجفف يمكنك ادخاله ضمن وصفات الكعك , الفطائر و الحلويات اللذيذة بالاضافة الي أنه مصدر ثمين للطاقة و بالتالي فهو يستخدم كمقويات للصحة و مكملات غذائية عالية الطاقة خاصة بالنسبة للرياضيين ومتسلقي الجبال وغيرها.

أولا: أهم فوائد الزبيب للمرأة الحامل.

  • للصحة

1) يحسن من عملية الهضم. 

فهو غني بالألياف التي تتضاعف حجمها عند أمتصاصها للمياه و بالتالي فهو يساعدك على الشعور بالشبع لأطول فترة ممكنة. لذلك فأكلك المنتظم للزبيب يساعدك على تنظيم حركة الأمعاء , إزالة السموم و الفضلات من الجهاز الهضمي و أيضا التخفيف من مشاكل الامساك فهو بمثابة ملين طبيعي للجسم.

2) يعالج فقر الدم (الأنيميا) الناتج عن نقص الحديد. 

هذا يرجع لغناه بالحديد , النحاس , فيتامينات ب المعقدة الفعالة في تكوين خلايا الدم الحمراء بالاضافة الي قدرته على تعزيز تخثر الدم أثناء التئام الجروح.

3) يعالج الحمى. 

بسبب خصائصه المضادة للجراثيم و للأكسدة التي تساعد على علاج الحمى عن طريق قتل العدوى الفيروسية و البكتيرية.

4) يقي من خطر الاصابة بالسرطان. 

بسبب محتواه العالي من مضادات الأكسدة التي تعمل على محاربة الجذور الحرة التي تسبب نمو السرطانات المختلفة خاصة سرطان القولون.

5) يقلل الحموضة.

لمحتواه العالي من البوتاسيوم و المغنسيوم التي تساعد على تقليل الحموضة التي غالبا ما تؤدي إلى الغازات في الجهاز التنفسي و بالتالي تقليل خطر الاصابة ب: الدمامل , الأمراض الجلدية , التهاب المفاصل , النقرس , الحصوات الكلوية , فقدان الشعر , أمراض القلب و حتى السرطان.

6) مفيد للعين. 

لمحتواه العالي من مضادات الأكسدة التي توقف عمل الجذور الحرة و من البيتاكاروتين و فيتامين (أ) التي تزيد من قوة البصر و تمنع الاصابة بالضمور البقعي أو اعتام عدسة العين.

7) مفيد للأسنان. 

لأحتوائه على حمض “أوليانوليك” الذي يوفر الحماية ضد تسوس و هشاشة الأسنان بالاضافة الي محتواه العالي من الكالسيوم الذي يعمل على تقوية الأسنان و مينا الأسنان أيضا و منع تقشيرها الي جانب قدرته على منع نمو الجراثيم و تبييض الأسنان.

8) مصدر جيد للطاقة. 

فهو يعمل على زيادة كفاءة و أمتصاص: الفيتامينات , البروتينات و المواد المغذية الأخرى في الجسم و بالتالي فهو غذاء مثالي للرياضين.

9) يعالج الأرق: لاحتوائه على الحديد المفيد في علاج الأرق و تحسين نوعية النوم لدى الفرد.

10) يمنع أرتفاع ضغط الدم. 

لاحتوائه على نسب عالية من الحديد , الصوديوم , البوتاسيوم , مضادات الأكسدة و فيتامين ب المركب التي تساعد على الحفاظ على ضغط دم طبيعي و تقليل توتر الأوعية الدموية و ضغط الدم بشكل طبيعي.

11) يقوي  العظام. 

فهو يعالج مشاكل التهاب المفاصل و النقرس بالاضافة الي قدرته على تعزيز نمو العظام و المفاصل و زيادة قوتها لمحتواه العالي من الكالسيوم. الي جانب ذلك فهو فعال في منع انقطاع الطمث الناجم عن هشاشة العظام عند النساء. 

12) مفيد للقلب. 

فالاستهلاك المنتظم من الزبيب يوفر الحماية ضد خطر الاصابة ب :السكتات الدماغية , ارتفاع ضغط الدم , النوبات القلبية و أمراض القلب المختلفة عن طريق خفض الكولسترول وكذلك مستويات الدهون الثلاثية.

13) صحي للكلى: فهو يمنع تكوين حصوات الكلى لغناه بالبوتاسيوم.

14) يساعد على زيادة الوزن. 

فهو فعال في زيادة الوزن من دون رفع مستويات الكوليسترول في الدم لأحتوائه على نسبة عالية من السكريات و أيضا لأنقاص الوزن لمحتواه العالي من الألياف.

15) مثير للشهوة الجنسية. 

فهو يحفز من زيادة النشاط الجنسي لوجود الأحماض الأمينية التي تسمى “أرجينينفهو” و بالتالي فهو فعال في علاج الضعف الجنسي و ضعف الانتصاب. فمن عادات الهند القديمة أعطاء الزوجان الجدد كوب من الحليب المغلي المضاف اليه القليل من الزبيب و الزعفران.

  • للجلد

16) يزيد من توهج البشرة. 

فهو يساعد في الحفاظ على صحة الجلد و زيادة توهجه لأحتوائه على الريسفيراترول و مضادات الأكسدة القوية التي تؤجل ظهور علامات الشيخوخة, التجاعيد, العيوب و الخطوط الدقيقة بالاضافة الي قدرته على تنقية الدم من خلال القضاء على الخلايا السامة و تحسين تكوين خلايا الدم الحمراء عن طريق امداد جلدك بالأوكسجين. كما انه يحمي البشرة من أشعة الشمس الضارة عن طريق  تعزيز تجديد الجلد وتشيكل حاجزا واقيا ضد أضرار أشعة الشمس و لذلك فهو مفيد أيضا للوقاية من سرطان الجلد.

  • للشعر

17) يساعد على زيادة نمو الشعر و منع الصلع. 

لأحتوائه على كميات عالية من الحديد التي تحسن من الدورة الدموية في الجسم و بالتالي تحفيز خلايا بصيلات الشعر , فيتامين سي الذي يسهل امتصاص المعادن و توفير التغذية الازمة و بالتالي الحفاظ على اللون الطبيعي للشعر , فيتامين ب المركب , البوتاسيوم و مضادات الأكسدة التي تزيد من صحة , لمعان , تغذية الشعر و تقلل من مشاكل الحكة و قشرة الرأس. و تناوله بأنتظام يقلل من تساقط الشعر و يمنع الصلع. 

 

و لفوائده الزبيب العديدة المذكورة أعلاه , ينصح بتناول الزبيب أيضا بالنسبة للمرأة الحامل حيث أنه مفيد لها و لصحة جنينها. لذلك فأحرص على تناول مقدار كافي من الزبيب يوميا للأستفادة بأكبر قدر من فوائده هذه.

 

ثانيا: القيمة الغذائية للزبيب.

– الطاقة: 299 كيلو كالوري = 15٪
– الكربوهيدرات: 79.18 غرام = 61٪
– البروتين: 3.07 غرام = 5.5٪
– إجمالي الدهون: 0.46 غرام = 1.5٪
– الكولسترول: 0 ملغ = 0٪
– الألياف الغذائية: 3.7 غرام = 10٪

  • الفيتامينات

– الفولات: 5 ميكروغرام = 1٪
– النياسين: 0.766 ملغ = 5٪
– حمض البانتوثنيك: 0.095 ملغ = 2٪
– البيريدوكسين: 0.0174 ملغ = 13٪
– الريبوفلافين: 0.125 ملغ = 10٪
– الثيامين: 0.106 ملغ = 9٪
– فيتامين (أ) : 0 وحدة دولية = 0٪
– فيتامين سي: 2.3 ملغ = 4٪
– فيتامين أي: 0.12 ملغ = 1٪
– فيتامين كاف: 3.5 ميكروغرام = 3٪

  • الشوارد

– الصوديوم: 1 ملغ = 11٪ 
– البوتاسيوم: 749 ملغ = 16٪

  • المعادن

– الكالسيوم: 50 مجم = 5٪
– النحاس: 0.318 ملغ = 35٪
– الحديد: 1.88 ملغ = 23٪
– المغنيسيوم: 7 ملغ = 2٪
– المنغنيز: 0.299 ملغ = 12٪
– الفوسفور: 101 ملغ = 15٪
– السيلينيوم: 0.6 ميكروغرام = 1٪
– الزنك: 0.22 ملغ = 2٪

 

 

ثالثا: الاثار الجانبية من الافراط في تناول الزبيب أثناء فترة الحمل.

1- الزبيب قد يسبب الربو و الحساسية.

2- يؤدي الي زيادة الوزن على الرغم من سعراته الحرارية القليلة عن طريق تحول السعرات الحرارية الزائدة الي كيلوغرامات اضافية.

3- تناوله بكثرة قد يسبب الاسهال و ادرار المزيد من البول.

4- يزيد من نسبة الكربوهيدرات في الجسم.

5- قد يحدث عسر الهضم و ألام في البطن مع الحاق بعض الأضرار بوظائف الكبد و الكلى.

6- أنتفاخ البطن و غازات.

7- قد يسبب الغثيان أو القيئ لعدم قدرة الجسم على هضم كمية الألياف التي يحتوي عليها.

8- الافراط في تناول الزبيب يزيد من مستويات السكر في الدم و بالتالي من الممكن أن يسبب الاصابة بمرض السكر خاصة أثناء فترة الحمل.

9- قد يسبب زيادة الوزن للجنين و بالتالي زيادة التعرض لفرص الولادة القيصرية.

 

في حالة حدوث أي من هذه الأعراض , يجب عليك التوقف عن تناوله تماما و أستشارة طبيبك على الفور حرصا منا على صحتك. لكننا ننصحك بالتناول المعتدل له لتجنب التعرض لهذه الأثار الجانبية و أيضا لتجنب الذهاب الي الدكاترة. فالاعتدال في كل شئ هو أمر جيد للأستفادة بفوائده بأكبر قدر من الامكان.

 

17 Amazing Benefits And Uses Of Raisins

https://www.stylecraze.com/articles/top-10-health-and-medicinal-benefits-of-raisins/#gref

https://www.stylecraze.com/articles/unexpected-side-effects-of-grapes/#gref

https://www.momjunction.com/articles/benefits-of-raisin-during-pregnancy_00122433/#gref