الرئيسية / علاج / علاج الاكتئاب بالطرق الطبيعية مع اهم اسبابه واعراضه

علاج الاكتئاب بالطرق الطبيعية مع اهم اسبابه واعراضه

الأكتئاب هو نوع من أنواع الأضطرابات النفسية التي تجعل الفرد المصاب به يرغب في العزلة عن الأخرين كما أنه يشعرك أن الحياة بلا قيمة. الأكتئاب هو نوع من الأنواع التي تفوق الحزن فهو لا يستمر ساعات و لا حتى لأيام قليلة بل أنه يستغرق وقت أطول من هذا بكثير فد يمتد لأشهر. في هذا المقال سنتناول شرح الأكتئاب “العادي” أإو بمعنى أصح (المراحل الأولى من الأكتئاب) الذي يمكن علاجه بالأطعمة الطبيعية مع شرح أهم أسبابه و أعراضه.

 

أولا: أسباب الأكتئاب.

1- أسباب وراثية أو عاطفية أو حتى التحدث الاكتروني عبر مواقع التواصل الأجتماعي لساعات طويلة.

2- حدوث بعض الاضطرابات في الناقلات العصبية للدماغ كالسيروتونين و الدوبامين.

3- التغيرات الهرمونية خاصة خلال فترة أنقطاع الطمث أو حتى ما بعد الولادة.

4- مشاكل الغدة الدرقية أو تناول أدوية منع الحمل لفترت طويلة.

5- تغير المواسم أو الظروف المعيشية و المشاكل المالية.

6- الصدمات النفسية كفقدانك لشخص عزيز عليك.

7- التعرض للإيذاء أو للاعتداء أو الحوادث المرورية.

8- الجلوس لساعات طويلة امام التليفزيون, الازدحام المروري أو حتى التكدس السكاني.

 

ثانيا: أهم الأعراض الشائعة للأكتئاب.

1- الحزن, الأرق, التعب, ضعف التركيز أو الاحباط.

2- فقدان الأهتمام بالنشاطات الممتعة و العزلة.

3- صعوبة في التفكير بوضوح أو اتخاذ القرارات.

4- ضعف الأداء في العمل أو المدرسة و التهرب من المسئوليات.

5- الميول لبعض الأفكار الانتحارية.

6- صداع, ألام في العضلات ألم أو تعاطي المخدرات أو الكحول.

 

و لتجنب أخذ الأدوية و العقاقير المضادة للأكتئاب التي تستغرق المزيذ من الوقت و تستنفذ الكثير و الكثير من النقود و التي قد تلحق بك العديد من الأثار الجانبية المختلفة الأخرى, اليك بعض من الأطعمة و الطرق الطبيعية لتفادي هذه المرحلة بنجاح.

 

ثالثا: أهم و أفضل الأطعمة الطبيعية لعلاج الأكتئاب.

1) شاي البابونج.

لأحتوائه على مادة “الفلافونويد” الكيميائية التي تساعد على الأسترخاء بشكل كبير. فقط تناول كوب من شاي البابونج مرة يوميا قبل الذهاب الي النوم بمدة لا تقل عن 30 دقيقة مع الحرص على أضافة القليل من العسل و اللبن.

2) تناول الأطعمة الغنية بفيتامين بي 12.

لأنها قادرة على تغذية الدماغ بالعديد من المواد الكيميائية مثل: “السيروتونين”, “الدوبامين” و “الادرينالين” و بالتالي الشعور بمذاج أفضل ويوجد فيتامين B12

  • سمك الماكريل: فعدد ثلاث أوقية منه تمدك بحوالي 269% من الكمية الموصي بها يوميا.
  • الجبنة السويسرية: فأوقية واحدة منها تمدك ب 16% من المعدل اليومي اللازم.
  • المحار المطبوخ: 3 أوقية منه تمدك ب 1401٪
  • السبانخ: فكوب واحد من السبانخ المطبوخة يمدك بحوالي 22%

3) بذور قرع العسل (اليقطين).

لغناها بالدهون الصحية و المغنسيوم  اللزمان لتحسين المزاج, بالاضافة الي محتواها العالي من “التريبتوفان” الذي يساعد على إنتاج “السيروتونين”. فقط أحوص على تناول كوب منه يوميا أو حتى صفيه الي العصائر و الأطباق اليومية المختلفة.

4) الأطعمة الغنية بالمغنسيوم.

كالمكسرات و الخضروات الخضراء الورقية مثل:

  • اللوز أو الكاجو المحمص الجاف: فأوقية واحدة منه تمدك ب 20٪ DV
  • الفاصوليا السوداء المطبوخة: فنصف كوب منها تمدك ب 15٪ DV
  • الموز: واحدة من الموز متوسطة الحجم تمدك ب 8٪ DV
  • السبانح المسلوقة: نصف كوب من السبانخ المسلوقة يمدك ب 20٪ DV
  • حليب الصويا: كوب واحد فقط من لبن الصويا يمدك ب 15٪ DV

5) زيت السمك: لغناه بأحماض أوميغا 3 الدهنية

6) الزعفران.

فهو من ضمن التوابل التي تساعد على تخطي مرحلة الأكتئاب و علاجها وفقا لما أشارت اليه الدراسات التي نشرت في الطب البديل.

7) حمض الفوليك.

تناولك ل 500 ميكروغرام من حمض الفوليك أو من الأطعمة الغنية به ك: الخضروات الخضراء الداكنة اللون “السبانخ, الكرنب و السلق”, الفول, العدس, بذور عباد الشمس أو حتى الأفوكادو يمكنك من تخطي هذه المرحلة لأنها تعتبر كمضادات طبيعية للأكتئاب.

8) الزنك.

فأحتواء جسمك على كميات قليلة من الزنك يساعد على شعورك بالاكتئاب وفقا لدراسات لعلم النفس البيولوجي. لذلك أحرص على تناول 25 ملغ من مكملات الزنك يوميا لمدة 12 أسبوع للحد من أعراض الاكتئاب.

9) المكسرات خاصة عين الجمل و الكاجو.

فعين الجمل يحتوي على كميات عالية من أحماض أوميغا 3 الدهنية التي تدعم وظائف المخ وتقلل من أعراض الاكتئاب و الكاجو غني بالزنك فأكلك لواحدة فقط منه تمدك بحوالي 11% من قانون التميز العنصري من الزنك حيث أن أحتواء جسمك على نسب منخفضة من الزنك تسبب القلق, التوتر و الأكتئاب.

10) الأفوكادو.

لغناها بالدهون الصحية الازمة لسلامة الدماغ, بالبروتينات فثمرة واحدة متوسطة الحجم من الأفوكادو تمدك بحوالي 4 غرامات من البروتين على عكس غيرها من الفواكه, بفيتامينات K, B-9 ,B-6, B-5, ج و فيتامين E-12 بالاضافة الي أحتوائها على نسبة منخفضة من السكر و أخرى عالية من الألياف الغذائية. لذلك أحرص على تناول ثمرة واحدة منها يوميا أو حتى بأدراجها الي السلطات المختلفة.

11) التوت.

كالتوت الأزرق, توت العليق و الفراولة أيضا لأحتوائهم على نسية عالية من المواد المضادة للأكسدة و المهدئات. فقط أحرص على أضافتهم الي وجبة الأفطار الخاصة بك في الصباح.

12) المشروم.

لصفاتها الكيميائية المتعارضة مع الانسولين التي تساعد على خفض مستويات السكر في الدم بالأضافة الي قدرتها على تعزيز بكتيريا الأمعاء السليمة بنسبة تتراوح من 80% الى 90%من “السيروتونين”.

13) البصل و الثوم.

فأنتظامك على تناول الثوم و البصل يوميا يحسن العلاقة بين الجهاز الهضمي و الدماغ, يخفض من خطر الاصابة بالسرطان خاصة سرطان الجهاز الهضمي بالاضافة الي أحتوائه على تركيزات عالية من المواد المضادة للاكسدة و على “الفلافونويد” المضادة للالتهابات.

14) الطماطم (البندورة).

لأحتوائها على الكثير من حمض “الفوليك” و حمض “الفا ليبويك” الفعالة في مكافحة الاكتئاب. فحمض الفوليك يمنع وجود فائض من الحمض الاميني الذي يقيد إنتاج الناقلات العصبية الهامة مثل: (السيروتونين و الدوبامين) بالأضافة الي حمض ألفا يبويك الذي يساعد على تحويل السكر في الجسم إلى طاقة و بالتالي المزيد من استقرار الحالة المزاجية.

15) الفول و الفاصوليا.

الفول والفاصوليا لقدرتهم على زيادة صحة القلب بالأضافة الي فاعليتهم في مكافحة مرض السكري.

16) البذور.

كبذور عباد الشمس, بذور الكتان و أيضا بذور شيا لفاعليتهم في تعديل الحالة المزاجية بسبب غناهم بأحماضأوميغا 3 الدهنية.

17) التفاح.

لأحتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة و الألياف القابلة للذوبان التي توازن بين تقلبات السكر في الدم.

18) الشيكولاتة الداكنة.

لغناه بمادة “البوليفينول” و العديد من الأنواع المهمة من المواد المضادة للأكسدة بالاضافة الي قدرته على خفض ضغط الدم و بالتالي الشعور بالمزيد من الهدوء, الراحة و الأسترخاء. لذلك أحرص على تناولها كوجبة خفيفة مرة واحدة أسبوعيا.

19) لحم البقر.

لغناه بفيتامين C و فيتامينE  و البيتا كاروتين بالأضافة الي المواد المضادة للاكسدة و أحماض أوميغا 3 الدهنية التي تقيك من خطر الاصابة بالاضطرابات, السرطان, أمراض القلب و الأوعية الدموية, الاكتئاب و كذلك الالتهابات. 

20) دقيق الشوفان.

لأحتوائه على مادة “البيتا جلوكان”, على العديد من الألياف القابلة للذوبان, لأنتاجه لمادة “السيروتونين” في الدماغ التي تساعدك على الشعور بالسعادة بالأضافة الي خصائصه المضادة للأكسدة المهدئة و التي تساعدك على التغلب على التوتر و الأكتئاب.

 

و لتجنب الشعور أو الأصابة بالأكتئاب يمكنك:

1- تغيير الروتين اليومي كل فترة.

2- تجنب شرب السجائر, المخدرات أو الكحوليات و كذلك التقليل من شرب المنبهات أو المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين و بأسبدالهم بشرب الشاي الأخضر خاصة في الصباح مع وجبة الأفطار.

3- شرب كمية كافية من المياه لا تقل عن 8 أكواب يوميا.

4- الأنتظام على ممارسة الرياضة يوميا خاصة رياضة اليوغا.

5- أخذ قسط كافي من النوم و الراحة يوميا مع الحرص على تجنب الأغذية المصنعة.

6- أتباع نظام غذائي غني بالسمك و زيت السمك, المحار لغناه بالزنك, فيتامين سي كالبرتقال, الخضروات الخضراء, بذر الكتان, الشيا, البيض, الدهون الصحية, أوميغا 3.

7- الحد من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر, القمح و الدهون المهدرجة لأنها تسبب خلل في التوازن الهرموني.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *